٥٠ ق
٢ من ٣
۞
ثلاثة أرباع حزب ٥٢
جزء ٢٦
ولقد خلقنا الإنسان ونعلم ما توسوس به نفسه ۖ ونحن أقرب إليه من حبل الوريد ١٦﴿ إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ١٧﴿ ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ١٨﴿ وجاءت سكرة الموت بالحق ۖ ذلك ما كنت منه تحيد ١٩﴿ ونفخ في الصور ۚ ذلك يوم الوعيد ٢٠﴿ وجاءت كل نفس معها سائق وشهيد ٢١﴿ لقد كنت في غفلة من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد ٢٢﴿ وقال قرينه هذا ما لدي عتيد ٢٣﴿ ألقيا في جهنم كل كفار عنيد ٢٤﴿ مناع للخير معتد مريب ٢٥﴿ الذي جعل مع الله إلها آخر فألقياه في العذاب الشديد ٢٦﴿ ۞ قال قرينه ربنا ما أطغيته ولكن كان في ضلال بعيد ٢٧﴿ قال لا تختصموا لدي وقد قدمت إليكم بالوعيد ٢٨﴿ ما يبدل القول لدي وما أنا بظلام للعبيد ٢٩﴿
٥٠ ق
٢ من ٣
۞
ثلاثة أرباع حزب ٥٢
جزء ٢٦